تكنولوجيات النور الإسلامي
منتديات تكنولوجيات النور الإسلامي ترحب بزوارها الكرام أجمل ترحيب

تكنولوجيات النور الإسلامي

موقع شامل و هادف , إسلامي , علمي , ثقافي , رياضي , الأخضرية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الثلاثاء يونيو 25, 2013 10:48 am
المواضيع الأخيرة
» ماذا يحب الله عز وجل وماذا يكره ؟
الأربعاء فبراير 19, 2014 1:22 am من طرف rabah10

» قصة الأندلس
السبت أغسطس 03, 2013 8:49 pm من طرف rabah

» قصة الأندلس
الخميس يوليو 25, 2013 1:09 am من طرف rabah

» قصةالأندلس
الأربعاء يوليو 24, 2013 9:14 pm من طرف rabah

» قصة الأندلس
الأربعاء يوليو 24, 2013 8:57 pm من طرف rabah

»  افضل 50 منتج مبيعا فى امريكا!
الأربعاء مايو 08, 2013 2:23 am من طرف THF

» انطلاق مشروع مسجد مالك ابن أنس في الليسي الأخضرية
الخميس فبراير 28, 2013 2:54 pm من طرف abd allah

» دليل المكملات الغذائية
الثلاثاء فبراير 05, 2013 6:22 pm من طرف THF

» المعهد الوطني المتخصص في التكوين المهنيي و التمهين بالأخضرية .
الإثنين يناير 28, 2013 7:35 pm من طرف الأستاذ حفيظ

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
THF - 323
 
Hamid - 235
 
الأستاذ حفيظ - 108
 
rabah - 38
 
ltk120 - 34
 
rabah10 - 31
 
oussa - 10
 
samou - 6
 
Hocine - 3
 
ta-luffy - 3
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 الأدوات المستخدمة في صيانة الهاتف النقال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hamid
Admin
Admin
avatar

ذكر الجوزاء عدد المساهمات : 235
نقاط : 730
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: الأدوات المستخدمة في صيانة الهاتف النقال   الخميس سبتمبر 22, 2011 2:24 pm


الأدوات المستخدمة في الصيانة وأدوات الفحص وكيفية استخدامها :



مفكات سداسية:

يجب مراعاة القياسات حسب الحجم اللازم لكل بر غي
معين فهناك عدة قياسات ومراعاة الحذر أثناء عملية الاستعمال


ملاقط ذات رأس رفيع :

تفيد في عملية تثبيت أو اختيار أي مجموعة في حال الرغبة بتبديلها

كاوي هواء :
هو ضروري جداً في حالة الرغبة في تبديل أي مجموعة داخلية
لكي تكون عملية التوصيل دقيقة ويجب توخي الحذر باستخدامه

كاوي برأس رفيع دقيق :
يستخدم بحذر ويستخدم مع المجموعات الكبيرة الحجم
ذات الأرجل في حالة القطع ولوضع مساحات قليلة من القصدير

قصدير رفيع نقي :

إن مادة القصدير هي مادة أساسية لتوصيل الدارات الالكترونية
والمجموعات فهي ناقل جيد ولكنه حساس بالحرارة والرطوبة
ويلزم هنا في حالات القطع البعيدة الاتجاه


مزيل قصدير شفط دقيق :
يستخدم في إزالة الكميات الكبيرة من القصدير إن وجدت

مواد سائلة مزيلة للتأكسد (كورسين ) :

يتم مسح المجسات النحاسية من خلال عود بلاستيكي مزود برأس قطني



أدوات فحص مثل (أفو متر):
ويتم فحص جميع الأجزاء من خلال وضعه على الجهد المستمر
مقدار 5 فولت حيث يتم وضع مجساته على طرفي
الوحدة بحيث أن لا يتجاوز هبوط الجهد
بين طرفيها عن 3.5 فولت .
في حال عملها وفي حال أقل أي وجود قصر SHORT
عدم وجود جهد يسمى قطع وتكون في حالة تلف ويجب استبدالها
مقياس الأفوميتر (AVO)
من الأجهزة الهامة جدا
بالنسبة لأي ورشة أجهزة الكترونية وبالنسبة لأي معمل الكترونيات
حيث بإمكانه قياس الجهد المستمر (DC) من صفر وحتى 500 فولت
وقياس الجهد المتغير (AC) من صفر وحتى 1000 فولت.
ويمكننا بواسطته قياس المقاومات بداية من 1 أوم
وحتى 100 ميجا أوم
وكذلك قياس التيار وبعض أجهزة الأفوميتر
تستطيع قياس الديسيبل (DECIBEL- DB) وقد تحتوي بعضها على فتحة
إضافية
لتوصيل طرف إختبار لقياس جهود عالية جدا من 1
الى 5 كيلو فولت
وكذلك قياس تيارات عالية تصل الى 10 أمبير أو
أكثر كما تحتوي بعضها على مهتز صوتي
لإصدار نغمة تستخدم عند فحص القصر (Short Circuit) والأسلاك والكابلات والملفات
... الخ
وهذه النغمة المسموعة تغني عن متابعة النظر
لإبرة المؤشر باستمرار.
والواقع أن أجهزة الأفوميتر تتباين إمكانيتها
بشكل كبير كما أنها تتنوع من حيث الحجم والشكل والسعر.
ويوجد نوعين من مقياس الأفوميتر: النوع الأول:
المقاييس التمثيلية (Analog
Meter)
وهي تبين القيمة المقاسة عن طريق إبرة مؤشرة
تتحرك لتشير عن قيمة معينه بشكل تقريبي نسبي,
النوع الثاني: المقاييس الرقمية (Digital Multimeter) وهذا النوع يظهر لنا قيمة
القياس
على شاشة مثل شاشة الآلة الحاسبة على هيئة أرقام وبذلك
تكون نتيجة القياس دقيقة جدا
لأننا نحصل على القيمة المقاسة بشكل رقمي محدد,
وليس بشكل نسبي تقريبي.
والصور التالية توضح شكل المقياس الرقمي (Digital Meter):


ويحتوي كلا النوعين على مفاتيح كثيرة للضبط ولانتقاء
مجالات القياس,
فالأفوميتر التمثيلي يحتوي على مقاومة متغيرة
لضبط المؤشر عند قيمة (الصفر)
وحتى لا يتعدى نهاية التدريج, ويوجد به مسمار صغير
متصل بالمؤشر لضبط الإبرة
على الوضع الابتدائي لها كما يوجد به المفتاح الرئيسي
الدوار الذي يمكننا من انتقاء المجال
المناسب للقياس ويجب عند قياس الجهد المستمر
مثلا وضع المفتاح الدوار

على قيمة أكبر من القيمة المراد قياسها, مثلا
إذا كنا نريد قياس جهد بطارية 5 فولت

فيجب وضع المفتاح على مجال قياس جهد 10 فولت
وهكذا لأننا إذا وضعناه

على مجال قياس 5 فولت ستنحرف الإبرة المؤشرة لنهاية
التدريج بقوة وقد تتعرض للتلف

أو يحدث بها كسر ويجب فعل نفس الشيء بالنسبة
لقياس الجهود المتغيرة (AC).
وعند قياس الجهود المجهولة فيجب وضع المقياس
على أعلى مجال
لقياس الجهد عند 500 أو 1000 فولت مثلا ثم نبدأ
في تقليل مجال القياس
حتى نحصل على القراءة المطلوبة للجهد كما يجب
توصيل أطراف المقياس بشكل صحيح
فالطرف الأحمر موجب (+) والطرف الأسود (-)
سالب, وبالنسبة لقياس المقاومات

نضع المفتاح الدوار على وضعية الأوم (OHMS) ثم نوصل طرفي القياس

بالمقاومة التي نريد قياسها بأي وضعية لأنها
غير مستقطبة كما نعلم ثم نقرأ القيمة

التي يشير عليها المقياس مباشرة فتكون هي قيمة
المقاومة بالفعل
وهذا بالنسبة لمقاييس الأفوميتر الصغيرة التي لا
تحتوي إلا على مجال واحد لقياس الأوم.
وبالنسبة للمقاييس الت تحتوي على أكثر من مجال
القياس الأوم
يتم ضبط وضعية المؤشر على الصفر عند الانتقال
من مجال إلى آخر
لكي نحصل على قياس صحيح ودقيق ويجب أن يتم ذلك
في كل مرة فإذا كان المفتاح الدوار
على مجال قياس الأوم (1X) وتم توصيل مقاومة لقياسها مع طرفي المقياس
وأشار المقياس للقيمة 20 مثلا إذا تكون قيمة
هذه المقاومة 1*20=20 كيلو أوم وهكذا.
وبالنسبة
لقياس المكثفات لن نستطيع معرفة سعتها عن طريق مقياس الأفوميتر
التمثيلي ولكن يمكننا فقط التأكد من عمل
المكثفات الكيميائية ذات السعة الكبيرة نسبيا
وتحديد ما إذا كانت جيدة أم تالفة, وذلك عن
طريق وضع المفتاح الدوار على مجال قياس الأوم
ثم توصيل طرفي المقياس للمكثف الكيميائي وبما
أن وظيفة المكثف هي الشحن والتفريغ
فإن التيار القليل الخارج من المقياس سيتسبب في شحن
المكثف فينحف المؤشر
بقوة ناحية نقطة الصفر على حسب سعة المكثف فكلما كانت
سعة المكثف كبيرة
كلما انحرف المؤشر تجاه نقطة الصفر أكثر ثم
تبدأ إبرة المؤشر في الرجوع ببطء
نحو نقطة التحرك الابتدائية (لناحية الشمال)
وبذلك يكون المكثف جيد.
وقد تحتوي مقاييس الأفوميتر الرقمية على مجالات
لقياس سعة المكثفات بشكل رقمي دقيق
كما توجد أجهزة قياس خاصة رقمية في حجم
الأفوميتر لقياس المكثفات فقط.
وبالنسبة لقياس أشباه الموصلات نضع المقياس على
مجال الأوم
وتوصل الطرف الموجب والسالب للمقياس بأطراف العنصر
الشبه موصل
فإذا كان هذا العنصر ثنائي مثلا فيجب أن يشير
المقياس إلى قيمة معينه
حوالي 1 كيلو أو أو 2 كيلو أوم عند توصيل
الطرف المجب للمقياس
الأحمر مع طرف الثنائي الموجب وتوصيل الطرف الأسود
للمقياس مع الطرف
السالب للثنائي وعند عكس التوصيل لا يجب أن
يعطي المقياس أي قياس وقد يؤشر
المقياس عند قيمة كبيرة جدا وتختلف هذه العملية
بحسب مواصفات الثنائي ولكن القاعدة
أن يشير المقياس في اتجاه واحد فقط عند توصيل
الثنائي ولا يشير عند توصيل الثنائي بالعكس.
وبالنسبة
لقياس الترانزستور يمكننا تحديد أطرافها وتبين ما إذا كانت PNP أو NPN
بواسطة قياسها على وضعية الأوم أيضا بالنسبة
للترانزستورات NPN فعند توصيل الطرف
الأسود للمقياس مع القاعدة (Base) والطرف الأحمر مع الباعث (Emitter) يؤشر المقياس
عند قيمة صغيرة مثلا 1 كيلو أوم وكذلك الحال بالنسبة
للمجمع (Collector),
وعند عكس التوصيل لا يجب أن يعطي إلا قراءة
عالية جدا تحددها خواص الترانزستور
وبذلك يكون هذا الترانزستور NPN والعكس مع ترانزستورات PNP ولتحديد صلاحية
ترانزستور ما فإنه قد يعطي قياسات منخفضة جدا
إذا كان به قصر (Short
Circuit)

أو تلف شديد وقد يعطي قياسات عالية جدا أو لا
يعطي قياس إطلاقا

إذا كان به فصل مثلا (Open Circuit) وفي الحالتين يكون معطوبا.
وبالخبرة يمكننا مقارنة قياسات ترانزستور مع
قياسات أي ترانزستور
آخر نعلم أنه جيد وبذلك نتأكد من صلاحية الترانزستور
المفحوص
ويمكننا قياس الملفات والقصر وتوصيل الأسلاك
ونقاط التوصيل
على اللوحة المطبوعة بواسطة وضع المقياس على مجال
قياس الأوم أيضا.
وكذلك قياس الموحدات المشعة للضوء (LED).
وبالنسبة للميزات الأخرى للأفوميتر سواء الرقمي أو
التمثيلي يمكنك الإطلاع
عليها وتجربتها من خلال الكتالوج الذي يكون
ملحقا بالأفوميتر عند شرائه ويحدد الكتالوج
المواصفات الخاصة التي تميز النوع الذي أشتريه
كما يحدد ذلك طريقة استعماله .... الخ.
مواصفات الأفوميتر الجيد:
عند شرائك الأفوميتر يجب أن يتمتع بعدة صفات تحدد
جودته ودقة قياسه.
مثلا:
1- يفضل
أن يكون مقاومة دخل المقياس ذات قيمه كبيرة جدا حتى تزيد دقة القياس


بشكل كبير وتقل نسبة التفاوت ... ويجب أن تكون
مقاومة الدخل هذه في حدود 20 كيلو أوم أو أكثر.
2- إذا
كان المقياس محتويا على مهتز صوتي لفحص الكابلات ونقاط التوصيل والأسلاك
والملفات ونقاط القصر والمقاومات صوتيا يكون
أفضل حيث أن هذه الميزة تغني عن تتبع العين
باستمرار لحركة المؤشر وإنما يكفي سماع الصوت
أثناء قيامنا بإصلاح جهاز ما أو أي شيء من هذا القبيل.
3- يجب أن يكون المقياس سواء كان
رقميا أو تمثيليا متحملا للصدمات ولظروف التشغيل
المختلفة ويجب أن تبحث عن مقياس ذو سعر منخفض
في البداية تمتلك مقياس أغلى فيما بعد.


فاحص القصر (Continuity Tester)
تستخدم هذه الدائرة من أجل فحص الأسلاك والكابلات
والمقاومات والدايودات
والترانزستورات وكشف نقاط القصر (Short Circuit) في الأجهزة الإلكترونية,
هذا فهي مفيدة جدا في ورشة صيانة الأجهزة
الإلكترونية,
ورغم بساطة هذه الدائرة إلا أنها هامة جدا
بالنسبة للورشة الإلكترونية.
ذا وصلنا مقاومة بين مجسات الفحص فإن الدائرة تولد
صوتا ذا تردد مسموع


وبحسب قيمة المقاومة المفحوصة فإن نغمة الصوت
تكون مختلفة
أي أن النغمة تدل على قيمة المقاومة.
وتتميز هذه الدائرة بصغر قيمة التيار المار في أسلاك
الفحص,
ولهذا يمكن استخدامها من أجل فحص العناصر شبه الموصلة
مثل الدايود
والترانزستور بدون خوف من أن يعطبها التيار
المار.
تتكون الدائرة ببساطة من الدائرة المتكاملة المشهورة (555)
وهي موصلة بحيث تشكل دائرة مذبذب عديم
الاستقرار (Unstable)
كما في الشكل
(1), وتوزيع أطراف الدائرة
المتكاملة موضح في شكل
(2) ويتم توصيل سماعة عادية مثل
المستخدمة في أجهزة الراديو الصغيرة
وتبلغ ممانعة هذه السماعة 8 أوم ويمكن تركيب مقاومة
متغيرة بين مخرج الدائرة
على الطرف (3) وبين السماعة للتحكم في قوة الصوت (Volume)
ويمكن تغيير التردد الذي تعمل عنده الدائرة بتغيير
قيمة المكثف C1.
وكذلك عن طريق تغيير المقاومة الموجودة بين الطرف
الموجب
وبين الطرف رقم (7) {R1} وبذلك يمكن عن طريق مجس الفحص اختبار


الأسلاك لمعرفة إذا كان هناك قطع في السلك أم
لا ويمكن اختبار توصيلات
المطبوعة وبما أن هناك طرف موجب وطرف
سالب للدائرة لذلك يمكن
فحص العناصر شبه الموصلة كالثنائي (Diode) الذي سيتسبب في صدور صوت
من خلال السماعة في اتجاه واحد فقط أما إذا صدر
صوت عند اختبار الثنائي
في كلا الاتجاهين فيكون معطوب وكذلك إذا لم
يصدر صوت عند اختبار الثنائي
في كلا الاتجاهين فيكون معطوب وكذلك إذا لم
يصدر صوت عند اختباره في كلا الاتجاهين.
وبنفس الطريقة يمكن فحص الترانزستورات والعناصر نصف
الموصلة الأخرى
مع ضمان أنها لن تتلف لأن التيار المار خلالها
من دائرة الفاحص تيار قليل جدا.







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elnoortech.forumalgerie.net
 
الأدوات المستخدمة في صيانة الهاتف النقال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تكنولوجيات النور الإسلامي  :: المنتدى العلمي :: قسم الإتصالات و الهواتف النقالة-
انتقل الى: