تكنولوجيات النور الإسلامي
منتديات تكنولوجيات النور الإسلامي ترحب بزوارها الكرام أجمل ترحيب

تكنولوجيات النور الإسلامي

موقع شامل و هادف , إسلامي , علمي , ثقافي , رياضي , الأخضرية
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الثلاثاء يونيو 25, 2013 10:48 am
المواضيع الأخيرة
» ماذا يحب الله عز وجل وماذا يكره ؟
الأربعاء فبراير 19, 2014 1:22 am من طرف rabah10

» قصة الأندلس
السبت أغسطس 03, 2013 8:49 pm من طرف rabah

» قصة الأندلس
الخميس يوليو 25, 2013 1:09 am من طرف rabah

» قصةالأندلس
الأربعاء يوليو 24, 2013 9:14 pm من طرف rabah

» قصة الأندلس
الأربعاء يوليو 24, 2013 8:57 pm من طرف rabah

»  افضل 50 منتج مبيعا فى امريكا!
الأربعاء مايو 08, 2013 2:23 am من طرف THF

» انطلاق مشروع مسجد مالك ابن أنس في الليسي الأخضرية
الخميس فبراير 28, 2013 2:54 pm من طرف abd allah

» دليل المكملات الغذائية
الثلاثاء فبراير 05, 2013 6:22 pm من طرف THF

» المعهد الوطني المتخصص في التكوين المهنيي و التمهين بالأخضرية .
الإثنين يناير 28, 2013 7:35 pm من طرف الأستاذ حفيظ

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
THF - 323
 
Hamid - 235
 
الأستاذ حفيظ - 108
 
rabah - 38
 
ltk120 - 34
 
rabah10 - 31
 
oussa - 10
 
samou - 6
 
Hocine - 3
 
ta-luffy - 3
 
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 الحواس لا الإحساس رؤية خاصة في علاج بعض وساوس العبادات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ حفيظ

avatar

ذكر القوس عدد المساهمات : 108
نقاط : 332
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/06/2011
العمر : 36

مُساهمةموضوع: الحواس لا الإحساس رؤية خاصة في علاج بعض وساوس العبادات   الإثنين أكتوبر 31, 2011 6:58 pm

باستقراء الأحاديث النبوية الواردة في شأن الوسواس يمكن لنا أن نستشف رؤية علاجية من هديه صلى الله عليه وسلم وهي ما أسميته ( الحواس لا الإحساس ) جربتها فوجدتها تنفع لبعض حالات الوسواس القهري المتعلقة ببعض العبادات.

وتكمن هذه الطريقة في دعوة المريض إلى عدم الاستجابة لأي فكرة يحس بها مجرد إحساس نفسي ( الإحساس ) إن لم يحس بها بإحدى حواسه الخمس ( الحواس) كالشم أو الذوق أو السمع أو البصر أو اللمس , فمثلاً إذا أحس أو شعر الفرد ( الإحساس ) بأنه قد أحدث فلا يجزم بذلك حتى يجد ذلك بإحدى حواسه الخمس ( الحواس ) سمعاً أو شماً وكذلك الحال إذا أحس أنه لم يغسل عضوا من أعضاء الوضوء فلا يستجيب لذلك حتى يرى بعينه أو يتحسس بيده أن ذلك العضو لم يبلغه الماء . ومثل ذلك إذا أحس أنه لم ينطق بأحد كلمة ( الله أكبر ) فلا يقبل ذلك الإحساس مادام أنه قد سمع ( الحواس ) الكلمة الكاملة وإن أحس أنه لم ينطق بأحد أحرف التكبير.


وتكمن أهمية هذه الطريقة العلاجية في شأن بعض الوساوس المرتبطة بالعبادات أن الفرد المسلم يختلف عن غيره في أنه يحتاج أن يقتنع بالطريقة العلاجية المستخدمة في علاج وساوسه الدينية حتى يستبرئ لدينه , والتي قد لا تتحقق تماماً عند استخدام العلاج السلوكي الاستعرافي الذي يعتمد أساساً على إلغاء الفكرة من خلال إيقافها ومنع الاستجابة لها في حين أنه قد يتحقق بنسبة أكبر عند استخدام هذه الطريقة العلاجية المقترحة.


ولجعل هذه الطريقة أكثر علمية يجب إخضاعها للبحث التجريبي – وهو ما شرعت فيه – وذلك لأنه لغة العلم الحديث والذي يظهر لي أن جدوى هذه الطريقة المقترحة يتبين بشكل أساسي في علاج بعض الوساوس القهرية المرتبطة بالعبادات شرط ارتباطها بإحدى الحواس الخمس وعدم جدواها في غير ذلك من الوساوس القهرية التي لا ترتبط بإحدى تلك الحواس , إلا أنه يكون من المجدي السعي في توظيف مفهوم هذه الطريقة المستمدة من التوجيه النبوي في علاج الوساوس القهرية الأخرى .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحواس لا الإحساس رؤية خاصة في علاج بعض وساوس العبادات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تكنولوجيات النور الإسلامي  :: المنتدى العلمي :: قسم الدراسة و تطوير الذات-
انتقل الى: